Accessibility links

logo-print

ساركوزي: حوار فرنسا مع سوريا مطلوب ولن يكون على حساب لبنان


قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي إن الحوار مع سوريا لا يمس الالتزامات الفرنسية مع لبنان، وأكد دعم بلاده لسيادة لبنان واستقلاله مشيرا إلى أن باريس تعمل مع واشنطن للهدف نفسه.

وأكد ساركوزي في حديث نشر اليوم الخميس في ملحق "نهار الشباب" في صحيفة النهار اليومية، أن فرنسا ستكون دائما إلى جانب الشعب اللبناني لمساعدته في الدفاع عن حريته وسيادته واستقلاله، موضحا أن هذا التقارب مع سوريا لا يمس هذا الالتزام بل العكس.

وقال ساركوزي إن الحوار مع سوريا مطلوب ومن دون مساومات، واعتبر أنه جازف بالتزام طريق الحوار مع الرئيس السوري بشار الأسد.

وأكد أن زيارة المسؤولين الأميركيين إلى سوريا أمر أساسي لفهم الأوضاع بشكل جيد.

وأعلن ساركوزي أنه سيستقبل الأسبوع المقبل الرئيس اللبناني ميشال سليمان في أول زيارة رسمية لرئيس عربي منذ انتخابه رئيسا لفرنسا.

يذكر أن الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك كان قد قرر تجميد العلاقات مع سوريا بعد اغتيال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق رفيق الحريري في فبراير/ شباط 2005.
XS
SM
MD
LG