Accessibility links

الفدرالية الدولية للصحافيين تعرب عن أسفها للحكم على الصحافي العراقي منتظر الزيدي


قالت الفدرالية الدولية للصحافيين الخميس في بيان لها إن الحكم بالسجن ثلاث سنوات على الصحافي العراقي منتظر الزيدي الذي رشق الرئيس الأميركي السابق جورج بوش بحذائيه لا يتناسب مع ما فعله الصحافي ومؤسف.

وأكد أيدن وايت الأمين العام لهذه المنظمة التي تقول انها تضم 600 ألف صحافي من أكثر من 100 دولة إن هذا الحكم غير متناسب أبدا مع ما قام به الزيدي.
واضاف أن الصحافي قام بهفوة خطيرة لكنها تظل أمرا كان يمكن تسويته داخليا دون إحالته على القضاء.

وتابع إن الرد العراقي مؤسف ونحن ندعو إلى الرحمة وخفض العقوبة في الاستئناف،لقد أمضى الصحافي أصلا فترة سجن طويلة في هذه القضية.

مما يذكر أن الصحافي العراقي منتظر الزيدي البالغ من العمر 30 عاما حظي بشهرة عالمية بعد أن ألقى حذاءه باتجاه رأس الرئيس جورج بوش، وقد حكم عليه الخميس في بغداد بالسجن ثلاث سنوات.

ووجهت للصحافي تهمة الاعتداء على رئيس دولة أجنبية أثناء زيارة رسمية، وهو محتجز منذ منتصف ديسمبر/كانون الأول 2008 في سجن بالمنطقة الخضراء في بغداد.
XS
SM
MD
LG