Accessibility links

logo-print

أحمدي نجاد يسخر من تمديد الحظر الأميركي على التعامل النفطي مع إيران


سخر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد من العقوبات التي مددتها واشنطن على بلاده واصفا إياها بالخطوة الصبيانية.

وقال إنه لو أغلقت الدول الغربية الأبواب في وجه إيران لما أصبحت بلاده دولة نووية، ولما استطاعت أن تصل إلى الفضاء.

وجاءت تصريحات أحمدي نجاد بعد يوم من تصريح الرئيس أوباما بأنه سيمدد العقوبات الاقتصادية على طهران لأن إيران ما زالت تشكل تهديدا كبيرا على أمن الولايات المتحدة القومي وسياستها الخارجية واقتصادها الحر.

وأكد أحمدي نجاد خلال افتتاح مصفاة نفطية في خليج بلاده مضي إيران في طريق العلم إلى حد الكمال.

وكان البيت الأبيض قد أعلن أمس الخميس أن واشنطن مددت الحظر النفطي المفروض على إيران منذ العام 1995 لسنة واحدة لاتهامها بدعم الإرهاب والسعي لامتلاك أسلحة للدمار الشامل.

وقال أوباما في رسالة إلى الكونغرس إن تحركات وسياسات إيران مناقضة لمصالح الولايات المتحدة في المنطقة وتشكل تهديدا غير عادي مستمرا واستثنائيا.

ويشكل الحظر النفطي جزءا من سلسلة واسعة من العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة والأمم المتحدة على إيران.
XS
SM
MD
LG