Accessibility links

logo-print

الحكومة السودانية تؤكد الإفراج عن الموظفين المخطوفين في منظمة أطباء بلا حدود


تلقت منظمة أطباء بلا حدود تأكيدا من السلطات السودانية يفيد أن العاملين في المجال الإنساني الذين خطفوا في دارفور قد أفرج عنهم، كما أعلن مساء الجمعة مسؤول في المنظمة.
وكان مطرف صديق وكيل وزارة الخارجية السودانية قد قال الجمعة بأن السلطات السودانية تعلم مكان وجود الأجانب الثلاثة العاملين في مجال الإغاثة الإنسانية الذين خطفوا الأربعاء الماضي في دارفور.
وأضاف أنه لا يستطيع الإدلاء بأي تفاصيل، مشيرا إلى أن السلطات السودانية تمكنت من التواصل معهم وأن لديها أملا كبيرا في الإفراج عنهم.
وكان الأجانب الثلاثة وهم فرنسي وايطالي وكندية قد اختطفوا على بعد نحو 100 كيلومترا من حدود تشاد وهم من العاملين في الفرع البلجيكي لمنظمة أطباء بلا حدود .
وجاءت عملية الخطف وسط توتر في العلاقات بين الحكومة السودانية والدول الغربية وخاصة بعد طرد 13 منظمة غير حكومية تنشط في مجال الإغاثة الإنسانية في دارفور، وذلك في أعقاب إصدار المحكمة الجنائية الدولية مذكرة توقيف بحق الرئيس السوداني عمر حسن البشير بتهمتي ارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية.
ومع أن قرار الطرد شمل الفرعين الفرنسي والهولندي من منظمة أطباء بلا حدود، إلا أن الفروع الأخرى البلجيكي والسويسري والاسباني أعلنت أنها ستغادر دارفور أيضا.
XS
SM
MD
LG