Accessibility links

logo-print

وزير النفط الإيراني يقول عشية اجتماع منظمة اوبيك إن في الأسواق أكثر مما ينبغي من النفط


قال وزير النفط الإيراني غلام حسين نزاري السبت عشية اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك في فيينا إن "هناك أكثر مما ينبغي من النفط" في الأسواق.

وتعاني إيران ثاني اكبر منتج للنفط في أوبك بنحو أربعة ملايين برميل يوميا، من تراجع أسعار النفط.

وتعتمد ميزانية الدولة الإيرانية بنسبة تفوق 50 بالمئة، على صادرات النفط ويضع تراجع سعر البترول طهران في وضع اقتصادي صعب.

غير أن الوزير الإيراني لم يوضح ما إذا كانت بلاده ستدعو خلال اجتماع الأحد إلى خفض جديد للإنتاج. وقال "سندرس السوق ثم نتخذ قرارا".

وفي حين كانت نتائج اجتماعات أوبك السابقة معروفة مسبقا، فان الغموض يلف اجتماعها هذه المرة وقد تقرر أوبك الإبقاء على سقف إنتاجها الحالي أو خفضه قليلا.

ويتوقع أن تكون مسألة احترام التعهدات السابقة بخفض الإنتاج المقررة نهاية 2008 ابرز القضايا التي يبحثها الاجتماع الوزاري للمنظمة.

وخفضت أوبك إنتاجها بـ 4.2 ملايين برميل يوميا في الأشهر الأخيرة من 2008. وتقيد أعضاؤها بنسبة 80 بالمئة قرارات خفض الإنتاج.

وقد يصر اجتماع الأحد على ضرورة احترام قرارات اجتماع وهران بالجزائر في ديسمبر/كانون الأول الماضي، بنسبة 100 بالمئة.

وصرح وزير النفط الفنزويلي رافائيل راميريز الجمعة انه سيتم العمل على التقيد الكامل بتخفيضات الانتاج التي تم التعهد بها.

وقال راميريز لدى وصوله إلى العاصمة النمساوية إن أعضاء منظمة أوبك اظهروا "مستوى عاليا من الاحترام"، لكننا "سنعمل لاحترام كامل" للتعهدات التي قطعت بشأن تخفيض الإنتاج.

XS
SM
MD
LG