Accessibility links

logo-print

الصحف الأردنية تهاجم الكاتب محمد حسنين هيكل وتتهمه بتزوير التاريخ وقلب الحقائق


حملت الصحف الأردنية بعنف كبير السبت على الكاتب الصحافي محمد حسنين هيكل التي اتهمته بأنه يعمل على "تزوير التاريخ وقلب الحقائق" من خلال تشويه صورة المملكة وملوكها عبر التاريخ في برنامجه الأسبوعي "مع هيكل" الذي بث على قناة "الجزيرة" الفضائية القطرية مساء الخميس.

وكتبت صحيفة "الرأي" الحكومية في مقال تحت عنوان "جناية هيكل وترهاته"، "يعود محمد حسنين هيكل إلى الأضواء بعد أن انحسرت عنه وغاب عن السمع والبصر فأكتشف أن أحدا لم يعد بحاجة إلى خدماته وهي في واقع الحال ليست خدمات بل أكاذيب وافتراءات دأب هذا الصحافي الذي ظن انه كبير وانه لامع على اختراعها بين الفينة والأخرى".

ودافعت الصحيفة عن دور الأردن في الدفاع عن القضايا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وقالت إن "سيرة الأردن المضرجة بالدماء والدموع كتبها الأردنيون بإصرار وعزيمة ونكران ذات من اجل فلسطين وشعبها ومن اجل وحدة العرب وصونا لترابهم القومي وأمنهم الذي حاول كثيرون التطاول عليه".

وكتبت صحيفة "الدستور" شبه الحكومية في مقال افتتاحي أن "ما قاله هيكل من ادعاءات وتزوير بحق الأردن وملوكه لم ينطل على احد في مشارق الأرض ومغاربها فالتاريخ محفور في الذاكرة وليس كما يقدمه من تجاوز الثمانين من عمره وقد أصيبت ذاكرته بالزهماير".

أما صحيفة "الغد" فكتبت "عاد الصحافي والإعلامي المعروف محمد حسنين هيكل أول من أمس ليدشن هجوما جديدا على الأردن وعلى الحكم، ويكيل الاتهامات في سياق سياسي مفهوم تماما يخدم أجندة تظهر بوضوح توجها إقليميا لتكسير الدور الأردني في المنطقة وإضعافه".

ونقلت الصحيفة عن معروف البخيث رئيس الوزراء الأردني السابق قوله إن "هيكل وهو يتحدث في برنامجه يسعى بشكل مستمر إلى تعظيم نفسه وبث مغالطات تاريخية".

وأضاف "لماذا لا يتحدث هيكل عن علاقات زعماء عرب آخرين واتصالاتهم المستمرة مع الإسرائيليين التي كانت قبل اتصالات الملك الراحل الحسين بن طلال طيب الله ثراه، عام "1963 وهو أمر يوظفه هيكل أيضا في "سعيه لتشويه صورة الأردن"، مشيرا إلى أن "أهداف هجوم هيكل المستمر على الأردن أصبحت واضحة".
XS
SM
MD
LG