Accessibility links

logo-print

تمديد محادثات ثلاث من لجان الحوار الوطني الفلسطيني في القاهرة والمعنية بتشكيل الحكومة الجديدة


قال نبيل شعث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس وفدها إلى أعمال لجنة الحوار الوطني الفلسطيني المعنية بتشكيل الحكومة الجديدة، إنه تقرر تمديد محادثات ثلاث من لجان الحوار الخمس لمدة يوم واحد لتختتم مناقشاتها مساء الأحد بعدما كان مقررا أن تنهى أعمالها السبت.

وأضاف شعث في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن العمل سيستمر في ثلاث لجان هي الحكومة والانتخابات والأمن يوما إضافيا بعدما كان مقررا إنهاء أعمال جميع اللجان مساء السبت.

وأوضح شعث أن لجنتي المصالحة الوطنية وإعادة هيكلة منظمته التحرير الفلسطينية أنهتا عملهما.

وتابع أن لجنتي الحكومة والانتخابات "أنجزتا أمورا كثيرة" مشددا على انه تبقى ثلاث مسائل عالقة وهي شكل الحكومة هل هي حكومة مستقلين أو حكومة من الفصائل وبرنامج الحكومة وموعد الانتخابات.

واضاف أنه إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بشأن هذه النقاط الثلاث الأحد فانه سيتم رفعها إلى لجنة التوجيه العليا للبحث في الحلول الممكنة.

وتضم اللجنة العليا مسؤولين مصريين إضافة إلى قادة الفصائل المشاركة في حوار القاهرة أو من ينوب عنهم من رؤساء الوفود.

ولا تزال حركة فتح متمسكة بان ينص برنامج الحكومة الفلسطينية المقبلة على الالتزام بالاتفاقيات الموقعة بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل بينما اقترحت حماس الاكتفاء بصيغة "احترام" هذه الاتفاقيات.

وقال مسؤولون فلسطينيون شاركوا في جلسات الحوار خلال الأيام الأخيرة إن القاهرة تأمل في تذليل العقبات أمام اتفاق حول الحكومة والانتخابات وأنها في هذه الحالة ستقيم احتفالا لإعلان الاتفاق بين الفصائل في 22 مارس/آذار الجاري يرعاه الرئيس حسني مبارك ويشارك فيه قادة المنظمات والفصائل الفلسطينية.
XS
SM
MD
LG