Accessibility links

الحكومة الباكستانية تعيد القضاة المفصولين إلى مناصبهم وشريف يدعو انصاره إلى وقف الاحتجاجات


دعا زعيم المعارضة الباكستانية نواز شريف الاثنين أنصاره إلى وقف مسيرة الاحتجاج الطويلة بعد إعلان الحكومة أن الرئيس السابق للمحكمة العليا محمد افتخار شودري سيعود إلى منصبه.

وقال شريف من سيارته لدى عبوره مدينة غوجرانوالا في وسط باكستان، " ندعو إلى وقف هذه المسيرة الطويلة". وأضاف أن هذا القرار قد اتخذ بالتشاور مع زعماء المعارضة الآخرين ومندوبي المحامين. وقال شريف " في القريب العاجل سنضطلع بدورنا في تطبيق ديموقراطية حقيقية في هذا البلد".

وأوضح إنه تلقى مايفيد بعودة القضاة وإقامة قضاء مستقل. وكانت الحكومة أعلنت عودة رئيس المحكمة العليا محمد افتخار شودري وأربعة قضاة إلى مناصبهم كان قد أقالهم في 2007 نظام برويز مشرف، حيث أوقف ذلك في اللحظة الأخيرة أزمة كانت تهدد بإغراق باكستان في الفوضى.

على صعيد آخر، أشادت الولايات المتحدة الاثنين بالتدابير التي أعلنتها الحكومة الباكستانية والتي قال بيان السفارة الأميركية في اسلام أباد إنها أتاحت تجنب مواجهة خطرة والقيام بخطوة جوهرية نحو المصالحة الوطنية.

وقد أعلن رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني عودة القضاة الذين أقالهم نظام برويز مشرف في 2007 إلى مناصبهم ومن بينهم رئيس المحكمة العليا محمد شودري.

XS
SM
MD
LG