Accessibility links

logo-print

الرئيس السوداني البشير يأمر جماعات الإغاثة بالتوقف عن توزيع المساعدات داخل السودان


قال الرئيس السوداني عمر حسن البشير الاثنين إنه أعطى أوامره لكل جماعات الإغاثة الدولية بالتوقف عن توزيع المساعدات داخل السودان بعد عام من الآن.

وتابع البشير في اجتماع حاشد للقوات المسلحة أنه أعطى أوامره لوزارة الشؤون الإنسانية بسودنة العمل التطوعي في السودان تماما خلال عام وبعد ذلك لن توزع أي منظمة إغاثة دولية مساعدات إغاثة على المواطنين السودانيين.

وأضاف أن منظمات الإغاثة الدولية يمكنها أنها تترك المساعدات الغذائية في المطار وستتولى المنظمات السودانية غير الحكومية توزيعها.

وتقدر الأمم المتحدة عدد الذين تأثروا بطرد هذه المنظمات بأكثر من مليون. إلا أن الخرطوم تنفي هذا العدد وتؤكد أنها قادرة على "سد الفراغ" الذي تركه رحيل المنظمات التي كانت تطبق برامج الأمم المتحدة مثل توزيع المواد الغذائية.

وتصاعد التوتر في السودان بعد أن أصدرت المحكمة الجنائية الدولية في وقت سابق من الشهر الحالي أمر اعتقال بحق البشير بسبب اتهامات بارتكاب جرائم حرب في دارفور. ورد السودان بإغلاق 16 منظمة إغاثة قائلا إن هذه المنظمات ساعدت المحكمة في لاهاي وهو اتهام تنفيه منظمات الإغاثة.

ويقول خبراء دوليون إن نحو ستة أعوام من القتال في دارفور أسفرت عن سقوط 200 ألف قتيل وأجبرت أكثر من 2.7 مليون على النزوح عن ديارهم. وتقول الخرطوم إن عدد القتلى 10 آلاف.

XS
SM
MD
LG