Accessibility links

وزارة الداخلية اليمنية تؤكد مقتل أربعة سياح كوريين ومرشد سياحي وجرح ستة في شيبام


أكدت وزارة الداخلية اليمنية الاثنين مقتل أربعة سياح من كوريا الجنوبية ومرشد سياحي يمني وجرح ستة أشخاص آخرين في الانفجار الذي وقع الأحد في مدينة شيبام الأثرية جنوب شرق اليمن.

وكانت حصيلة سابقة قد أشارت إلى مقتل الكوريين الأربعة فقط.

وذكرت الحصيلة الجديدة أن رجلين وامرأتين من كوريا الجنوبية قتلوا في الانفجار، وتوفي مرشد سياحي يمني متأثرا بجروح أصيب بها في الانفجار نفسه، كما أصيب خمسة كوريين ويمنيان بجروح.

الهجوم الانتحاري من تدبير تنظيم القاعدة

قالت وكالة الأنباء اليمنية سبأ إن الهجوم الانتحاري كان من تدبير تنظيم القاعدة. من ناحية أخرى أكدت كوريا الجنوبية أن ذلك الهجوم الإرهابي الذي وقع في محافظة حضرموت لن يؤثر على العلاقات بين البلدين.

الجرحى نقلوا إلى صنعاء

من جهتها، ذكرت وزارة السياحة في بيان أنه تم نقل الجرحى وباقي أعضاء الفريق السياحي إلى صنعاء، مؤكدة أن السلطات تسهر على سلامة السياح في شتى أنحاء اليمن.

وكان مسؤول أمني طلب عدم الكشف عن هويته قد أكد لوكالة الصحافة الفرنسية في وقت سابق أن "الانفجار نجم عن عبوة خبئت في الموقع"، موضحا أن "الانفجار وقع أثناء تجمع السياح على تلة تطل على المدينة وتسمى خزان لالتقاط صور فوتوغرافية لمباني شيبام وقت غروب الشمس."

ومدينة شيبام التي تبعد نحو 800 كيلومتر جنوب شرق صنعاء مدرجة على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، ويطلق عليها "مانهاتن الصحراء" لأنها تضم أبنية قديمة من عدة طبقات مصنوعة من الآجر.

وكان اليمن مسقط رأس عائلة أسامة بن لادن، قد انضم إلى الولايات المتحدة في حربها على تنظيم القاعدة بعد الاعتداء على المدمرة الأميركية كول في 12 أكتوبر/تشرين الأول 2000 الذي أوقع 17 قتيلا.

وبعد فترة من الهدوء النسبي، كثف عناصر القاعدة منذ عام هجماتهم على الأهداف الغربية في اليمن مستهدفين أيضا المواقع السياحية.

XS
SM
MD
LG