Accessibility links

هل تلفظ الصحافة الورقية أنفاسها الأخيرة؟


قال الكاتب الأميركي ستيفن جونسون الأحد إن الصحافة الورقية في العالم تعيش آخر أيامها بيد أن صناعة الصحافة بشكل عام تشهد ميلادا جديدا لها عبر الشبكة العنكبوتية.

وأضاف جونسون الذي كان يشارك في مهرجان South West Interactive Festival في ولاية تكساس انه ليس متفائلا على الإطلاق بما سيوؤل اليه حال الصحافة الورقية فالعديد من الصحفيين سيفقدون وظائفهم وستختفي كثير من الصحف الشهيرة وستضمحل تدريجيا صناعة الصحافة الورقية.

غير أن جونسون أكد على تحول العامة إلى الانترنت كمصدر للأخبار الطازجة بدلا عن أخبار الأمس التي تحملها الصحافة المطبوعة. ودعا جونسون دور نشر الصحف الورقية التوقف عن قتل مزيد من الأشجار وتوفير نفقات إيصال الصحف والبحث عن موضوعات حية تثير اهتمام قرائها.

وخلص جونسون بان المستقبل يبشر بصحافة جديدة قوامها صحفيين يتمتعون بقدر عال من المهنية و المدونات والمدونات التفاعلية الآنية twitters والمواقع الشخصية للساسة والمشاهير مثل موقع الرئيس باراك اوباما إلى جانب المواقع التفاعلية الاجتماعية الشهيرة مثل Face Book.

الجدير بالذكر ان عدد الزائرين للمواقع الإلكترونية لأكبر عشر صحف أميركية يفوق الآن مبيعاتها الورقية. وقبل فترة وجيزة أعلنت صحيفة "كريستيان ساينس مونيتور" عن إيقاف نسختها الورقية نهائياً بعد انخفاضها إلى 200ألف نسخة والاكتفاء بنسختها الإلكترونية التي يتجاوز زوارها المليون قارئ.

XS
SM
MD
LG