Accessibility links

غالبية إسرائيلية تؤيد الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين مقابل إطلاق سراح الجندي غلعاد شاليت


أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الثلاثاء أن ثلثي الإسرائيليين يؤيدون الإفراج عن مئات المعتقلين الفلسطينيين في مقابل الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت الذي تحتجزه حركة حماس منذ حوالي ألف يوم في قطاع غزة.

واجري الاستطلاع الذي نشرت نتائجه صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية قبل الإعلان مساء الاثنين عن عدم التوصل إلى اتفاق في المفاوضات الجارية في القاهرة بين إسرائيل وحماس بوساطة مصر من اجل حصول عملية التبادل هذه.

وردا على السؤال التالي "هل تؤيدون أو تعارضون اتفاقا يشمل الإفراج عن مئات الإرهابيين القتلة وطرد جزء منهم خارج الأراضي التي تسيطر عليها السلطة الفلسطينية؟". أعرب 69 بالمئة عن تأييدهم لاتفاق كهذا وعارضه 22 بالمئة ولم يبد البقية رأيا. واجري الاستطلاع معهد دحاف وشمل 506 أشخاص.

وفي سياق متصل، اعتبر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مساء الاثنين في لشبونة أن النزاع الإسرائيلي الفلسطيني يشكل احد اكبر التهديدات للأمن وذلك خلال عشاء أقامه على شرفه الرئيس البرتغالي انيبال كافاكو سيلفا.

وقال العاهل الأردني الذي يقوم بزيارة رسمية للبرتغال إن النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ما زال احد اكبر التهديدات للأمن الشامل.

ودعا الأسرة الدولية إلى التحرك بسرعة من اجل حل الوضع وقال إن الفلسطينيين يواجهون تحديات كبيرة ومن المهم أن يكون الرد الإنساني الدولي سريعا، حسب تعبيره.
XS
SM
MD
LG