Accessibility links

logo-print

السامرائي يعزو تدهور الوضع الأمني إلى تدخل الجوار بالشأن العراقي


دعا نائب رئيس لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب عبد الكريم السامرائي الحكومة إلى تشكيل جهاز موحد واضح الصلاحيات يعتمد الكفاءة والمهنية لتوفير المعلومات الإستخبارية للأجهزة الأمنية، عازيا تراجع الملف الأمني إلى تدخل دول الجوار في الشأن العراقي.

وأكد السامرائي في حديث لمراسل "راديو سوا" في بغداد، أن حالة من التناقض والصراع في استثمار المعلومة وتحويلها إلى إجراء يطبق على أرض الواقع تسود عمل الأجهزة والمؤسسات المعنية بتوفير المعلومات الإستخباراتية رغم كثرتها، ومنها جهاز المخابرات واستخبارات وزارتي الدفاع والداخلية ووزارة الدولة لشؤون الأمن الوطني.

وعزا السامرائي أسباب تراجع الملف الأمني لما دعاه باستمرار تدخل دول الجوار في الشأن الأمني العراقي وتعثر تطبيق مشروع المصالحة الوطنية وبروز سياسة التهميش والإقصاء، على حد قوله.

إلى ذلك حذرت أطراف عراقية من اتساع الخلاف بين القوى العراقية المشاركة في العملية السياسية وانعكاس ذلك على استقرار الأوضاع الأمنية في البلاد.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG