Accessibility links

logo-print

واشنطن تعبر عن قلقها لاحتجاز بيونغ يانغ صحافيين أميركيين عند الحدود مع الصين


أعربت الولايات المتحدة اليوم الخميس عن قلقها إثر قيام كوريا الشمالية باحتجاز صحافيين أميركيين عند منطقة الحدود مع الصين.

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية روبرت وود إن الحكومة تحاول الحصول على تفاصيل احتجاز صحافيين أميركيين في كوريا الشمالية في منطقة الحدود مع الصين.

وأشار وود إلى أن الحقائق المرتبطة بالمسألة لا تزال غير واضحة، إلا أنه أكد أن المعلومات التي تمتلكها الحكومة الأميركية تشير إلى أن الصحافيين لا يزالان محتجزين.

وقال "سنجري اتصالات بكوريا الشمالية عبر السفارة السويدية في بيونغ يانغ التي ترعى المصالح الأميركية هناك، لكني لن أدلي بمزيد من التفاصيل، لأنه وحتى هذه اللحظة لم تتضح الحقائق، ونحن نرغب في أن نفهم المسألة بصورة أفضل."

وأشار المتحدث إلى أن واشنطن تسلك عددا من السبل للحصول على معلومات حول الأميركيين المحتجزين.

من ناحية أخرى، حث الرئيس الصيني هو جنتاو لدى اجتماعه في بكين اليوم الخميس مع رئيس وزراء كوريا الشمالية كيم جونغ إيل على التعاون مع الجهود التي تهدف إلى مواصلة المحادثات الدولية الخاصة ببرنامج بوينغ يانغ النووي.

وتعهد الرئيس الصيني بالعمل إلى جانب الحكومة الكورية الشمالية لحل الخلافات فيما يتعلق بالوضع النووي في شبه الجزيرة الكورية.
XS
SM
MD
LG