Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ا ف ب: الجيش النظامي السوري يسيطر على حي جديد لمسلحي المعارضة شرق حلب

التيار الصدري يتبنى استراتيجية جديدة للتعاطي مع أوضاع البلد


كشف نعمة النوري مسؤول الديوان الحوزوي العشائري التابع لمكتب السيد الصدر في محافظة واسط أن التيار غيـّر استراتيجيته في تعامله مع جميع الأحداث التي يشهدها البلد.

وقال في تصريحات لـ"راديو سوا": "بالنسبة للاستراتيجية فجزء منها استمر لمطالب ماضية مثل دعوتنا إلى خروج المحتل، فنحن ما زلنا ندعو لخروج المحتل ومحاربته ومقاومته ولكن بعد الانتخابات الأخيرة وبعد الاتفاقية الأمنية الأخيرة ارتأينا أن نغير الاستراتيجية".

وأضاف النوري أن هذه الإستراتيجية بدأت بتغيير جميع العاملين في مكاتب التيار في عموم البلاد. وقال:" مكاتب الشهيد الصدر في جميع محافظات العراق ارتدت حلة جديدة لأجل تجديد الوجوه".

وفيما إذا كان التيار سيتخلى عن سلاحه في ضوء التغيير الجديد، قال النوري: "نحن لم نترك أمر السلاح بدون سبب وإنما تركنا أمر السلاح لأننا وجدنا إخواننا في البرلمان وإخواننا في مجالس المحافظات يقاومون بالسياسة حتى يخرجوا المحتل من البلاد".

وكان هذا التيار متهما من العديد من الجهات في البلاد، لا سيما السنية منها، بالوقوف وراء عمليات الاقتتال الطائفي التي شهدتها البلاد خلال السنوات الماضية بين الشيعة والسنة، وبسبب تلك الإتهامات أصدر زعيم التيار مقتدى الصدر بيانا أمر فيه بتجميد نشاط جناحه العسكري المعروف بجيش المهدي.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الكوت، حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG