Accessibility links

logo-print

مخاوف من الوضع الأمني في الموصل مع اقتراب موعد انسحاب القوات الأميركية


تتزايد المخاوف على مستقبل الأمن في مدينة الموصل مع اقتراب موعد انسحاب القوات الأميركية من المدن العراقية نهاية شهر يونيو/حزيران المقبل بموجب الاتفاقية الأمنية المبرمة بين العراق والولايات المتحدة.

هذا ووصف الكولونيل غيري فوليسكي قائد اللواء الثالث من فرقة الخيالة الأولى في الجيش الأميركي الوضع الأمني في المدينة بالهش، رغم تحسنه نسبيا في الآونة الأخيرة، ولفت إلى أن القوات الأميركية ستواصل تعاونها مع القوات العراقية حتى بعد انسحابها من المدينة.

وأعرب فوليسكي عن ارتياحه لتطور أداء القوات الأمنية العراقية في المدينة التي بلغ عددها 25 ألفا، لافتا إلى أن خلق وظائف للعاطلين الذين يشكلون نسبة كبيرة من السكان وتحسين ظروف الحياة من شأنهما أن يؤثرا بشكل كبير في الارتقاء بالأمن في المدينة.
XS
SM
MD
LG