Accessibility links

logo-print

محكمة يمنية تصدر حكما بالإعدام على متهم أدين بالسعي للتعاون مع المخابرات الإسرائيلية


أصدرت محكمة يمنية الاثنين حكما بالإعدام على إسلامي والسجن لاثنين آخرين أدينوا بالسعي للتعاون مع المخابرات الإسرائيلية.

وصاح بسام الحيدري حين نطق القاضي محسن علوان الحكم بإعدامه قائلا إن هذا حكم ظالم. كما حكم علوان على المتهم علي محفل بالسجن خمس سنوات وعلى عماد الريمي بالسجن ثلاث سنوات.

واتهم الثلاثة بإرسال رسائل الكترونية إلى مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت عارضين التعاون مع جهاز المخابرات الإسرائيلي.

وقال علوان في حيثيات الحكم إن المحكمة رأت أن الأدلة يعتد بها وان التهم التي ساقها الادعاء صحيحة.

ونفى المتهمون الثلاثة التهم المنسوبة إليهم وقالوا إن أحد الضباط الذي بينهم وبينه خصومة لفقها لهم وذكروا أنهم سيستأنفون الحكم.

وأدين الثلاثة الذين اعتقلوا العام الماضي بطلب الحصول على أموال من سفارتي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

واتهموا في يناير/ كانون الثاني بإعلانهم المسؤولية باسم جماعة تطلق على نفسها اسم الجهاد الإسلامي عن هجوم على السفارة الأميركية أدى إلى مقتل 19 شخصا في سبتمبر/أيلول الماضي.

وفي وقت لاحق أعلنت القاعدة في اليمن مسؤوليتها عن التفجير المتزامن لسيارتين ملغومتين في هجوم كان الأكبر في اليمن منذ الهجوم على ناقلة فرنسية عام 2002 وعلى مدمرة أميركية عام 2000.

وانضمت حكومة اليمن إلى الحرب التي قادتها واشنطن ضد الإرهاب في أعقاب الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة عام2001 وسجن اليمن عشرات المتشددين لصلتهم بتفجيرات استهدفت أهدافا غربية واشتباكات مع القوات الحكومية لكن الغرب مازال ينظر إلى البلاد على أنها ملاذ آمن للمتشددين الإسلاميين.

XS
SM
MD
LG