Accessibility links

البشير يعود إلى الخرطوم بعد زيارة خاطفة لأسمره تحدى خلالها مذكرة الإعتقال


عاد الرئيس السوداني عمر حسن البشير إلى الخرطوم بعد زيارة خاطفة قام بها إلى إريتريا تلبية لدعوة رسمية وجهها له نظيره الإريتري أسياس أفوركي .

وتعتبر الزيارة التي وصفت بالمفاجئة، تحديا لمذكرة الاعتقال التي أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية بحق الرئيس البشير في الرابع من الشهر الحالي.

وفي لقاء مع "راديو سوا"، قال علي عبدو، وزير الإعلام والمتحدث الرسمي بإسم حكومة أسمرة إن هدف الزيارة هو للتعبير عن تضامن بلاده مع الرئيس السوداني وشعبه على حد سواء، وأضاف:

"بطيبعة الحال بحث الرئيسان القضايا التي تهم بلديهما وهما يتمتعان بسيادة كاملة ، ومن الطبيعي أن يوجه أي رئيس دعوة لرئيس آخر لزيارة بلاده، أما فيما يتعلق باحتمال تعرض الرئيس البشير للاعتقال، فالمعروف أن المجال الجوي للبلدين يتمتع بسيادة كاملة ولا يحق لأي كان إختراقه".

أما فيما يخص الفتوى التي أصدرتها هيئة علماء السودان، قال المتحدث باسم حكومة إريتريا:

"تقتصر الفتوى فقط على سفره إلى الدوحة وليس إلى أسمرة، وهذا كل ما يمكنني قوله لأن المسألة هي شأن سوداني داخلي".
XS
SM
MD
LG