Accessibility links

1 عاجل
  • كيري يبدي تفاؤلا بشأن إمكانية التوصل إلى اتفاق مع موسكو حول الوضع في حلب

وزراء الداخلية العرب يصدرون بيانهم الختامي في بيروت متضمنا المخاطر الأمنية


أكد وزراء الداخلية العرب الذين أنهوا إجتماعاتهم الاثنين في بيروت حرصهم على تطوير المسيرة الأمنية المشتركة وخصوصا في مجال مكافحة الإرهاب وذلك في ختام أعمال الدورة السادسة والعشرين لمجلسهم.

ولفت البيان الختامي إلى أن المداخلات تناولت المخاطر الأمنية الراهنة وفي مقدمتها ظاهرة الإرهاب.

ووافق وزراء الداخلية العرب الذين بدأوا اجتماعاتهم الأحد على توصيات اجتماع فريق الخبراء المعني بمكافحة الإرهاب وتلك المتعلقة بالسبل الكفيلة بتسهيل إجراءات تسليم المجرمين والمطلوبين.

كما أكدوا الحرص على مواصلة العمل على تعزيز وتطوير المسيرة الأمنية المشتركة.

وقرر المجتمعون اعتماد ثلاث خطط ذات طابع أمني مدة كل منها ثلاث سنوات تتعلق بتأمين مواجهة فعالة للجريمة بمختلف صورها على مستوى المواطن والإعلام والسياحة إضافة إلى السلامة المرورية.

وكان وزير الداخلية اللبناني زياد بارود قد دعا في الافتتاح إلى استحداث مكتب عربي لمكافحة الجريمة المنظمة، في إشارة إلى جرائم المخدرات وتهريب المهاجرين وجرائم المعلوماتية.

وتحدث عن الحاجة الملحة لإنشاء مثل هذا المكتب، مبديا استعداد لبنان لاستضافته.

من ناحية أخرى أعرب المجتمعون عن تضامنهم مع السودان مطالبين المحكمة الجنائية الدولية بإعادة النظر في مذكرة التوقيف التي أصدرتها بحق الرئيس عمر البشير باعتبارها تستهدف سيادة السودان ووحدته واستقراره وأمنه وسلامة أراضيه ودعوا إلى عدم تسييس مبادئ العدالة الدولية.

وشارك في المؤتمر وزراء الداخلية العرب ووفود أمنية ومساعد الأمين العام للأمم المتحدة للسلامة والأمن ديفيد فينيس.
XS
SM
MD
LG