Accessibility links

logo-print

كوريا الشمالية تحذر من تعرضها لمزيد من العقوبات بسبب احتمال إطلاق قمر صناعي


حذرت كوريا الشمالية الأمم المتحدة من احتمال أن تلجأ إلى فرضِ مزيد من العقوبات عليها كردّ على عزم بيونغ يانغ إطلاق قمر صناعي في مطلع أبريل نيسان المقبل مشيرة إلى أن هذا الأمر قد يؤدي إلى انهيار المحادثات السداسية الرامية لتفكيك البرنامج النووي في كوريا الشمالية.

وقالت وزارة الخارجية في كوريا الشمالية في بيان لها إن ما وصفتْهُ بالعمل العدائي إذا نفذ تحت مظلة مجلسِ الأمن، فإنه سيشكل انتهاكا لإعلانِ المجلسِ نفسه في عام 2005 الذي نص على الاحترامِ المتبادل بين الأطراف الستة المشاركة في الحوار، وهي الكوريتان والولايات المتحدة والصين واليابان وروسيا.

هذا وقد وصل وي سونغ لاك كبير مفاوضي كوريا الجنوبية في المحادثات السداسية إلى الصين.

وقال سونغ لاك إنه يبحث مع المسؤولين الصينيين سبل الرد على مساعي كوريا الشمالية لإطلاق صاروخٍ إلى الفضاء. وأضاف:

"ستتناول المباحثات قضية الصاروخ والمحادثات السداسية الخاصة بالأسلحة النووية في كوريا الشمالية. وبالنسبة لقضية الصاروخ فإننا سنبحث الإجراءات التي يجب اتخاذها قبل وبعد إطلاقه."

وتعتقد واشنطن وصول وطوكيو أن إطلاق القمر الصناعي المرتقب يُشكل غطاء لتجربة صاروخ طويل المدى.

XS
SM
MD
LG