Accessibility links

logo-print

سوريا تقيم معرضا وثائقيا عن القديس بولس الرسول


تقيم وزارة السياحة السورية السبت معرضا وثائقيا عن حياة القديس بولس الرسول بمناسبة مرور ألفي عام على ميلاده، لتشجيع السياحة الدينية وإبراز دور سوريا كمهد للمسيحية.

وسيقام المعرض في بطريركية الروم الكاثوليك-كنيسة الزيتونة سيدة النياح في باب شرقي مساء السبت المقبل بحضور رجال الدين المسيحي والإسلامي.

ومن المقرر أن يضم المعرض أكثر من 80 عملا فنيا ويحوي صور وثائق نادرة لكبار الفنانين في العالم عبر التاريخ تجسد مراحل حياة القديس بولس الرسول في مدينة دمشق.

ويسعى المعرض إلى إبراز دور سوريا كمهد للمسيحية حيث بدأ القديس بولس رحلته الداعية للدين المسيحي من سوريا إلى أوروبا والعالم.

وكانت وزارة السياحة السورية نظمت بالتعاون مع الفاتيكان في 2008 معرضا وثائقيا ضمن احتفالية عام القديس بولس الرسول لعامي 2008 و2009، التي بدأت في 28 يونيو/حزيران 2008 وتنتهي في 28 يونيو/حزيران 2009.

وولد القديس بولس واسمه الحقيقي شاوول الطرسوسي نسبة إلى مدينة طرسوس في كيليكيا بتركيا حاليا وسط عائلة يهودية السنة السابعة او العاشرة بعد الميلاد وآمن بالمسيحية على طريق دمشق حيث كان يتوجه لاضطهاد المسيحيين الأوائل حوالي العام 36 بحسب الكتاب المقدس.

وتعمد بولس الرسول في دمشق على يد الكاهن حنانيا الذي يمثل منزله في القلب الأثري لدمشق شهادة حية لذلك.
وبعد ثلاث رحلات إلى شرق حوض المتوسط، اعتقل وأرسل إلى روما حيث قطع رأسه حوالي العام 67 بأمر من الإمبراطور الروماني نيرون.
XS
SM
MD
LG