Accessibility links

إسرائيل تجري تجربة ناجحة على نظام مضاد للصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى


ذكرت القناة العاشرة الخاصة في التلفزيون الإسرائيلي مساء الخميس أن الدولة العبرية أجرت خلال الساعات الـ 48 الماضية سلسلة تجارب ناجحة على صواريخ مضادة للصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى.

وخلال هذه التجارب أطلق الخبراء الإسرائيليون بالخصوص صواريخ نجحت في رصد وملاحقة وتدمير صواريخ أطلقت، تباعا أو في آن واحد، ضد الدولة العبرية، على ما أوضح التلفزيون.

وأضاف المصدر أن هذا النظام الدفاعي المسمى "القبة الحديدية" طورته شركة رافاييل الإسرائيلية للأبحاث وتطوير الأسلحة.

وهذا النظام قادر على تدمير صواريخ في الجو يصل مداها إلى 70 كلم، وسيوضع في الخدمة الفعلية في 2010 عندما يتسلم سلاح الطيران الإسرائيلي أول بطارية من هذه الصواريخ المضادة للصواريخ.

وكان حزب الله اللبناني قد أطلق صيف 2006 خلال الهجوم الإسرائيلي على لبنان أكثر من أربعة آلاف صاروخ كاتيوشا يصل مداها إلى 40 كلم على شمال إسرائيل مما أضطر مليون إسرائيلي إلى النزوح جنوبا أو النزول إلى الملاجئ.

ويتعرض جنوب إسرائيل لهجمات صاروخية انطلاقا من شمال قطاع غزة. وشن الجيش الإسرائيلي في 27 ديسمبر/كانون الأول 2008 عملية "الرصاص المصبوب" ضد القطاع وكان هدفها المعلن وقف إطلاق هذه الصواريخ على الدولة العبرية انطلاقا من القطاع الذي تسيطر عليه حركة حماس.

وبحسب الجيش تم إطلاق أكثر من 190 صاروخا وقذيفة هاون من قطاع غزة على إسرائيل منذ نهاية الهجوم الإسرائيلي الذي استمر بين 27 ديسمبر/كانون الأول و18 يناير/كانون الثاني. وقد أوقع هذا الهجوم أكثر من 1300 قتيل وخمسة آلاف جريح فلسطيني بحسب الأجهزة الطبية الفلسطينية.

كما شنت إسرائيل عدة غارات جوية ردا على إطلاق الصواريخ منذ نهاية الهجوم، استهدفت ناشطين فلسطينيين ومخابئ أسلحة وأنفاق تهريب على طول الحدود بين قطاع غزة ومصر.
XS
SM
MD
LG