Accessibility links

logo-print

استمرار التحضيرات لانعقاد القمة العربية ومصر لم تحسم مستوى تمثيلها في الدوحة


قال مصدر رسمي قطري قبيل انعقاد القمة العربية في العاصمة القطرية الدوحة إن بلاده تأمل في أن تكون القمة محطة لتنقية العلاقات العربية وللانطلاق نحو مرحلة عمل عربي مشترك لا تعتريها الشوائب وتبعدها عن الخلافات العميقة.

في المقابل، لم تحسم مصر بعد مستوى تمثيلها في القمة حسبما قال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي.

وأضاف زكي للصحافيين قبل مغادرته القاهرة إلى الدوحة حيث سينضم إلى وفد مصر إلى القمة "أن مصر لم تحسم بعد مستوى تمثيلها في القمة العربية ولكن ذلك سيتم في الوقت المناسب، في إشارة إلى أن مشاركة الرئيس حسني مبارك ليست مؤكدة."

يذكر أن العلاقات بين مصر وقطر تشهد توترا منذ العمليات العسكرية الإسرائيلية الأخيرة في قطاع غزة.

من ناحية أخرى، توقع السفير الفلسطيني لدى قطر منير غنام أن يتقلص حجم الخلافات العربية في قمة الدوحة نتيجة التحركات الأخيرة وخصوصا تلك التي قادتها قطر، ما سيسمح بتمرير قرارات واقعية فيما يخص الملف الفلسطيني.

يشار إلى أن قطر قادت منذ سنوات وساطة ناجحة بين السودان وإريتريا، كما حاولت جمع الفرقاء الفلسطينيين في أكثر من مناسبة، وما زالت تبذل جهودا لتطبيق اتفاق سلام رعته بين الحكومة اليمنية والمتمردين الزيديين في شمال اليمن.
XS
SM
MD
LG