Accessibility links

logo-print

رئيس مجلس محافظة واسط مستعد لتسليم المهام إلى المجلس الجديد


أعلن محمد حسن رئيس مجلس محافظة واسط المنتهية ولايته عن انتهاء استعدادت مجلسه لتسليم مهمة عمله إلى المجلس الجديد.

وقال في حديث خص به مراسل "راديو سوا" في الكوت إن ذلك سيتم مباشرة بعد مصادقة المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في البلاد على نتائج الانتخابات المحلية الأخيرة التي تمخض عنها هذا المجلس، مؤكدا أن المجلس أكمل "كل الإجراءات المتعلقة بتسليم الذمة والقضايا الإدارية والمالية"، والمتعلقات الأخرى، على حد قوله.

وأكد حسن على أن عملية التسليم ستتم في أجواء وصفها بالديموقراطية، مشددا على ضرورة تدريب "النشيء والمجتمع وكل المكونات على أن التداول السلمي هو سيد المشهد في العراق الجديد".

واشتكى حسن من عدم وجود قانون ينظم مثل هذه العملية المعقدة، قائلا إن "الموضوع بحاجة إلى إعادة نظر من قبل المشرع، لما فيه من ذمة والتزامات كبيرة وكثيرة على المجلس الحالي".

وكشف حسن رئيس مجلس محافظة واسط المنتهية ولايته عن أهم الملفات التي سيتولى المجلس الجديد متابعتها، قائلا: " إن المجلس لديه ملفين، الأول متعلق بوثائق وشهادات الأعضاء، وهذا ملف كامل، والملف الثاني، متعلق بسيدة عضو في مجلس المحافظة، حاليا هي خارج المجلس قانونيا لأنها فصلت بسبب غيابها وقضية فساد مالي".

وكان هذا المجلس المكون من41 مقعدا، استلم مهمة عملة في آذار/ مارس عام 2005.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الكوت حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG