Accessibility links

أحمد أبو الغيط يعلن أن حسني مبارك لن يحضر قمة الدوحة العربية أو القمة العربية-اللاتينية


أعلن وزير الخارجية المصرية احمد أبو الغيط السبت أن الرئيس حسني مبارك لن يحضر قمة الدوحة وان وزير الشؤون القانونية والبرلمانية مفيد شهاب سيترأس وفد مصر إليها، كما أن أبو الغيط امتنع عن المشاركة في الأعمال الوزارية التحضيرية للقمة وأوفد احد معاونيه لتمثيله فيها.

وقال أبو الغيط إن "مصر قررت ان يترأس وفدها الى القمة العربية التي ستعقد في الدوحة في 30 و31 مارس/آذار الجاري الوزير مفيد شهاب"، مشيرا إلى انه سيترأس وفد مصر كذلك في القمة العربية-اللاتينية التي تعقد فور انتهاء القمة العربية.

وأضاف أن شهاب "سوف ينقل إلى القمة العربية والقمة اللاتينية وجهات نظر مصر ورؤيتها تجاه الوضع العربي الحالي والتحديات التي تواجهها الأمة العربية في هذه المرحلة الهامة من العمل العربي المشترك".

وأكد أبو الغيط أن "مصر تتمسك باستمرار السعي من اجل تحقيق اكبر قدر من التضامن العربي والاتفاق على مناهج فعالة لتحقيق المصالح العربية من خلال المصالحات العربية الحالية والتي تقدر مصر أن هناك حاجة مؤكدة للاستمرار فيها بين كل الأطراف والدول العربية".

العلاقات بين مصر وقطر متوترة

يذكر أن العلاقات بين مصر وقطر تشهد توترا منذ الحرب التي شنتها إسرائيل على غزة ما بين 22 يناير/كانون الأول و18 يناير/ كانون الثاني الماضيين.

وتأخذ القاهرة على الدوحة ما تعتبره هجوما من قناة الجزيرة الفضائية على مواقف مصر السياسية ونقلها لتصريحات قادة في حركة حماس انتقدوا بشدة رفض القاهرة فتح معبر رفح واعتبروا أنها تساهم في حصار قطاع غزة.

وقاطعت مصر مع السعودية القمة التي استضافتها الدوحة في الخامس عشر من يناير/كانون الثاني الماضي وأطلقت عليها "قمة غزة الطارئة" والتي حضرها الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد و12 من القادة العرب أو ممثلون عنهم.

والمح المسؤولون القطريون آنذاك إلى أن مصر والسعودية تدخلتا من اجل عدم اكتمال النصاب القانوني لهذه القمة التي كانت قطر تأمل في أن تكون قمة عربية طارئة تحت مظلة الجامعة العربية. وشنت الصحف الحكومية المصرية من جهتها حملة ضد قطر وكبار مسؤوليها خلال الشهور الثلاثة الأخيرة.

وقالت وسائل إعلام عربية، من بينها قناة الجزيرة، إن مصر رفضت حضور أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني القمة العربية المصغرة التي استهدفت تمهيد الأجواء لمصالحة عربية والتأمت في الرياض في 11 مارس/آذار الجاري بحضور العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز والرئيسين المصري حسني مبارك والسوري بشار الأسد وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح.
XS
SM
MD
LG