Accessibility links

logo-print

الجيش الإسرائيلي يفرق تظاهرة لدعاة سلام فلسطينيين وإسرائيليين وأجانب في وسط مدينة الخليل


قام الجيش الإسرائيلي السبت بتفريق تظاهرة لدعاة سلام فلسطينيين وإسرائيليين وأجانب بواسطة القنابل المسيلة للدموع في وسط مدينة الخليل بالضفة الغربية.

وقد فرق الجنود الإسرائيليون موكب دعاة السلام بعد أن اخطروا المتظاهرين بان القطاع يعتبر منطقة عسكرية مغلقة.

وكان نحو 150 شخصا يشاركون في التظاهرة للمطالبة بالسماح للفلسطينيين بسلوك شارع في مدينة الخليل القديمة حظر الجيش الإسرائيلي دخوله متذرعا بأسباب أمنية.

وكان بين المتظاهرين النائب العربي الإسرائيلي محمد بركة رئيس الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة .

ويقيم نحو 600 مستوطن يهودي محاطين بحماية الجيش في جيب يقع قرب الحرم الإبراهيمي في قلب مدينة الخليل الفلسطينية بالضفة الغربية وسط 170 ألف فلسطيني.
XS
SM
MD
LG