Accessibility links

logo-print

لجنة تقصي الحقائق تقترب من حل مسألة تقاسم السلطات في كركوك


أبدى أعضاء اللجنة البرلمانية المشكلة لتقصي الحقائق في كركوك تفاؤلهم بشأن تجاوز الخلافات بين قوائم مجلس المحافظة حول مسألة تقاسم السلطة بين مكونات المدينة الرئيسية وإمكانية التوصل إلى حل يرضي جميع الأطراف.

وفي هذا الصدد قال النائب محمد التميمي رئيس اللجنة: "
هناك المزيد من الحوارات وقد طرحت أفكار متعددة وربما سيتم مناقشتها ووضع ما تم الاتفاق عليه جانبا ومناقشة ما لم يتم الاتفاق بصدده، وقد يكون لنا اجتماع آخر مع مكونات مجلس المحافظة بعد جلسة منفردة للجنة".

من جانبه أشار النائب عمر الجبوري أحد أعضاء اللجنة عن الكتلة العربية المستقلة إلى وجود تقارب في وجهات النظر بين قوائم المجلس وأعضاء اللجنة، وقال:
"باعتقادي أن هناك وجهات نظر متقاربة حول مفهوم تقاسم السلطة وأولوياته وكانت هناك نقاط مشتركة بين الجميع من أعضاء مجلس المحافظة واللجنة".

الأمر ذاته أكده النائب خالد شواني عن كتلة التحالف الكردستاني، وأوضح قائلا:

"قدمت جميع القوائم في مجلس المحافظة العربية والكردية والتركمانية طروحاتهم حول هذه القضية وكيفية تنفيذها وآلية كتابة التقرير وكان هناك شيء من التوافق بينها فيما تمحورت الخلافات حول التفاصيل ووقت التنفيذ".

وما تزال قضية تقاسم السلطات موضع نقاشات وحوارات بين أعضاء مجلس المحافظة واللجنة البرلمانية في ظل مطالبة التركمان بإسناد منصب رئيس المجلس لهم وسط تأييد من جانب العرب واتهامات موجهة للكرد بالمماطلة في الاستجابة.

وكان أعضاء اللجنة البرلمانية قد شككوا في وقت سابق بإمكانية التوصل إلى نتائج خلال الفترة المحددة لعمل اللجنة والتي تنتهي بنهاية الشهر الجاري، وأشاروا إلى احتمال رفع طلب إلى مجلس النواب بشأن تمديد الفترة.
XS
SM
MD
LG