Accessibility links

وزارة النقل تشغل خمس عربات قطار حديثة لنقل مشتقات النفط والغاز


احتفت الشركة العامة للسكك الحديدية ببغداد السبت بإطلاق خمسة قاطرات جديدة تم استيرادها من تركيا في إطار اتفاقية استيراد 31 قاطرة تعمل في نقل المشتقات النفطية من الحقول إلى المصافي.

وأكد وزير النقل عامر عبد الجبار في حديث مع مراسل "راديو سوا" عودة نشاط النقل بالقطارات بين المدن العراقية:

"هذه القاطرات تعتبر كاتمة للهب وهي تدخل العراق لأول مرة منذ أكثر من 25 عاما، وتعمل على نقل المشتقات النفطية والخام والغاز السائل كونها أمينة في حال دخولها المواقع النفطية، لأنها لا تسرب أي غازات أو شرارة، لأنها كاتمة للهب وبنفس الوقت هنالك وفد من تركيا نتباحث معهم الآن حول استبدال العربات القديمة بأخرى جديدة لأن بدأت حركة القطارات تنشط في العراق".

وأشار عبد الجبار إلى وجود مباحثات مع الجانب التركي لإعادة تأهيل نحو 60 عربة تخصص لنقل المسافرين بين بغداد والمدن العراقية.

من جانبه أوضح المهندس فارس محمود حمندي مدير الشعبة الفنية في السكك الحديدية الميزات التي تتمتع بها هذه القاطرات، قائلا:

"هذه القاطرات تمتلك أحدث الأجهزة الموجودة في العالم لغرض الحماية من خطورة توليد أية شرارة كهربائية أو من المحركات ذات الاحتراق الداخلي ولها القابلية على سحب 20 حوضا نحو ألف طن وبسرعة تصل إلى 40 أو 50 كيلو متر في الساعة وبقدرة تتراوح من 600 إلى 700 حصان".

يشار إلى أن الورش التابعة للسكك الحديدة في منطقة الشالجية في جانب الكرخ من بغداد تمكنت من إعادة تأهيل نحو 30 عربة مقطورة في الأشهر القليلة الماضية وإعادتها إلى الخدمة في المحطة العالمية للسكك الحديدية.

صلاح النصراوي يطلعنا على مزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG