Accessibility links

logo-print

المكوك ديسكفري يعود إلى الأرض بسلام بعد إنجاز مهمته في الفضاء


هبط مكوك الفضاء الأميركي ديسكفري بسلام مساء السبت في مركز كينيدي الفضائي في فلوريدا في نهاية رحلة استغرقت 13 يوما.

وكان المكوك قد سلم آخر مجموعة من أجنحة الألواح الشمسية لمحطة الفضاء الدولية لتعزز طاقة المحطة اللازمة لإجراء التجارب العلمية ومعدات لاستيعاب ستة أشخاص مقيمين بشكل دائم، وهو ضعف عدد الطاقم الحالي، اعتبارا من مايو/أيار.

وخلال الاستعداد للهبوط اختبر قائد المكوك لي ارتشمبولت والطيار توني انتونللي ومهندس الرحلة ستيفن سوانسن إطلاق نفاثات التوجيه في ديسكفري وعددها 44 وتفقدوا الأسطح المتحركة في المركبة والتي تستخدم في التحكم في توظيف الهواء لخدمة حركة المركبة.

وترك الطاقم وراءه رائد فضاء واحدا هو الياباني كويتشي واكاتا حيث يقيم على محطة الفضاء لمدة أربعة أشهر كواحد من مهندسي الرحلة، فيما اصطحب الطاقم إلى الديار رائدة الفضاء الأميركية ساندرا ماجنوس التي ظلت في المدار منذ نوفمبر/تشرين الثاني.
XS
SM
MD
LG