Accessibility links

logo-print

معرض للورود الربيعية في النجف يفتقر إلى شقائق النعمان


أقامت نقابة المهندسين الزراعيين في النجف معرضا للزهور وعسل النحل وتصاميم الحدائق المنزلية وذلك في إطار إحياء مهرجان الربيع الأول.

وأكد زهير أبو غنيم رئيس قسم الإرشاد الزراعي في مديرية زراعة النجف خلال حديث مع مراسل "راديو سوا" في النجف على ضرورة تثقيف المواطنين على الأهمية البيئية والاقتصادية للحدائق المنزلية، وقال:

"وضمن النشاطات الإرشادية القيام بنشر الوعي الحدائقي لدى الفلاحين والمواطنين بأهمية الحديقة المنزلية والاستفادة منها لتحسين الوضع البيئي والاقتصادي".

من جانبه، أشار رئيس المهندسين لطيف البكاء إلى أهمية إعادة تأسيس شبكات المياه الخام في إطار فصل مياه السقي عن مياه الشرب:

"لا بد من فصل مياه الحدائق عن مياه الشرب وإعادة تأهيل شبكات المياه الخام وخاصة في الأحياء التي تمتلك حدائق زراعية وكذلك نشر ثقافة الورود والزراعة وتشجيع الناس على زراعة أكبر مساحة ممكنة وكذلك زراعة نباتات الظل في البيوت وهذا يساعد على تلطيف أجواء المدينة والمنازل".

وعلى الرغم من الارتباط التأريخي بين أرض النجف وزهرة شقائق النعمان إلا أن مراسل "راديو سوا" لاحظ غياب هذه الأزهار عن باقات الورود المشاركة في المعرض، وعن أسباب ذلك تحدث لـ"راديو سوا" المهندس على هادي رئيس اللجنة التحضيرية لمهرجان الربيع، قائلا:

"في الحقيقة أن ما ينطبق على شقائق النعمان ينطبق على النخلة فهي في تدهور والسبب ليس المياه وليس التربة وإنما هو في طريقة الإدارة وسياسة القطاع الزراعي".

وعن واقع المناحل في العراق أشار المتحدث إلى ضرورة إيلاء المزيد من الدعم الحكومي للمناحل نظرا للتطور النوعي في إنتاج عسل النحل العراقي:

"المناحل تحتاج لعمل كثير فالنحالين يعانون معاناة كبيرة رغم عملهم الدؤوب في تطوير هذا المجال لكن يحتاجون إلى دعم حكومي واهتمام كبير سيما وأن المنتج المحلي منتج جيد ويضاهي المواصفات العالمية".

هذا ودعا المشاركون في المعرض الحومة العراقية إلى وضع خطط إستراتيجية مستقبلية لتطوير الزراعة والإنتاج الزراعي في العراق.

محمد جاسم مراسل "راديو سوا" في النجف والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG