Accessibility links

حكومة إقليم كردستان ترفض حلول الأمم المتحدة لمشكلة كركوك


رفضت وزارة مناطق خارج الإقليم في حكومة إقليم كردستان الحلول التي قدمها تقرير للأمم المتحدة حول مشكلة كركوك، والتي تضمنت اعتماد خيارات منها إشراك الحكومة المركزية وحكومة الإقليم في إدارة المدينة، أو منحها حكما ذاتيا.

وأوضح وزير المناطق خارج الإقليم محمد إحسان في تصريح لمراسل "راديو سوا"، أن هناك آلية متفقا عليها مع الأمم المتحدة لحل هذه المشكلة، لافتا إلى أن الجانب الكردي اشترط اعتماد تلك الآلية للمساهمة في النقاشات الدائرة حول المشكلة.

وأشار إحسان إلى أن حكومة الإقليم كانت طالبت باعتماد التأريخ الإداري للمناطق المتنازع عليها، والوثائق والقرارات الصادرة عن مجلس قيادة الثورة المنحل بشأن تلك المناطق، وكذلك سجلات انتخابات 2005، كآلية لحل مشكلة كركوك.

ودعا الوزير إحسان الأطراف العراقية إلى حل مشكلة كركوك عن طريق الحوار، مشيرا إلى إمكانية أن تلعب لأمم المتحدة دورا مساعدا في التوصل إلى حل للمشكلة، لكنه استبعد أن تكون المنظمة الدولية قادرة على الإتيان بالحل لوحدها.

يذكر أن وكالة أسوشيتد برس أشارت أمس الأحد، إلى أن تقرير الأمم المتحدة الخاص بمشكلة كركوك قدم خيارات لحلها، منها جعل المدينة ذات وضع خاص وإسناد أمر إدارتها إلى الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان، فيما دعا خيار آخر إلى إعطاء كركوك حكماً ذاتياً.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل:
XS
SM
MD
LG