Accessibility links

logo-print

نجل البرزاني يهدد برد كردي في حال تجاوز بغداد على "فيدرالية الإقليم"


أكد مسرور البرزاني نجل رئيس إقليم كردستان مسعود البرزاني ورئيس جهاز المخابرات في الإقليم، أن الأكراد لن يقفوا مكتوفي الأيدي في حال عدم احترام بغداد للوضعية الخاصة التي يتمتع بها الإقليم ضمن العراق الفيدرالي.

وقال البرزاني في لقاء مع صحيفة لوس أنجلوس تايمز إن جميع الأطراف السياسية قدمت تنازلات للوصول إلى تفاهمات حول الدستور الذي أتى في مصلحة جميع العراقيين، مضيفا أنه لا يرى النوايا الحسنة ذاتها تجاه الدستور من البعض في بغداد.

وشدد البرزاني في المقابلة التي نشرتها الصحيفة الأميركية في عددها الصادر يوم السبت على أن الأكراد يحترمون رئيس الوزراء نوري المالكي الذي وصفه بالصديق والحليف القديم، مشيرا إلى أن أنهم ليسوا ضده بل ضد السياقات المتبعة في التعامل مع العراق الجديد.

وعبر البرزاني عن اعتقاده بأن الأكراد ينظرون الآن إلى قياداتهم باعتبارها غير حازمة بما فيه الكفاية تجاه ما أسماه بالتلكؤ في تنفيذ بعض البنود الدستورية، مضيفا أنه قد يأتي اليوم الذي قد يتوقف فيه الناس عن الإصغاء إلى هذه القيادات، قائلا إنه لا أحد يستطيع التنبؤ بردات فعلهم.

وعن إنسحاب القوات الأميركية من البلاد قال البرزاني إن تخفيض عديد هذه القوات أمر ممكن ولكن سحبها بشكل كامل قبل الوقت المناسب قد يؤدي إلى فقدان كل المكتسبات التي تم إنجازها حتى الآن، لإن العراق لم يصل بعد إلى المرحلة التي يستطيع فيها مواجهة التحديات الداخلية والخارجية بمفرده، على حد قوله.

XS
SM
MD
LG