Accessibility links

logo-print

مادونا تطلب تبني طفل ثان من مالاوي


قدمت نجمة الغناء الأميركية مادونا إلى محكمة في مالاوي الاثنين أوراقا تطلب فيها تبني طفل ثان من البلد الجنوب إفريقي الفقير.

ودخلت المغنية وحراسها إلى قاعدة المحكمة من مدخل خاص فيما كان حشد من نحو 100 شخص ينتظرون خارج مبنى المحكمة.

واستمرت جلسة الاستماع أقل من ساعة وجرت خلف أبواب مغلقة.

ووصلت مادونا الى مالاوي الأحد برفقة ابنتها لورديث البالغة من العمر 12 عاما، وطفلها ديفيد باندا البالغ من العمر ثلاث سنوات الذي تبنته من مالاوي.

وذكر مسؤول في المحكمة أن مادونا تسعى إلى تبني طفلة تدعى ميرسي جيمس من دار أيتام في جنوب مالاوي.

وكانت قد شاهدت هذه الطفلة التي لا يتجاوز عمرها ثلاث سنوات أول مرة خلال أول زيارة لها إلى مالاوي عام 2006.

وتسبب تبني مادونا لطفلها الأول من مالاوي بعاصفة بين صفوف نشطاء حقوق الأطفال الذين اتهموها باستغلال شهرتها وثروتها للتسريع في عملية التبني.

وكان الطفل ديفيد الذي تتبناه قد أودعه والده الفقير في دار للأيتام بعد وفاة والدته.

ويتوقع أن يلتقي ديفيد بوالده خلال الزيارة إلى مالاوي.

ومن غير المعروف بعد تأثير طلاق مادونا مؤخرا من زوجها المخرج البريطاني غاي ريتشي على عملية التبني.
XS
SM
MD
LG