Accessibility links

logo-print

مقتل 12 متمردا في قصف أميركي استهدف معسكر تدريب لطالبان والقاعدة في باكستان


أعلن مسؤولون أمنيون باكستانيون الأربعاء أن 12 متمردا قتلوا في إطلاق صاروخين أميركيين على معسكر تدريب لحركة طالبان والقاعدة في باكستان، في أول هجوم يستهدف هذه المنطقة المجاورة لأفغانستان منذ إعلان الرئيس أوباما خطته الجديدة لمكافحة الإرهاب.

وأطلق الصاروخان على معسكر في قرية كادايزي الواقعة في قطاع جبلي في منطقة اوراكزاي القبلية شبه المستقلة وهي معقل لطالبان وشبكة القاعدة، بحسب مسؤولين في أجهزة الأمن.

وهذه أول ضربة تستهدف اوراكزاي التي تعد المنطقة القبلية الوحيدة في شمال غرب باكستان التي لا تملك حدودا مع أفغانستان.

وبحسب سكان المنطقة فإن حكم الله المقرب من زعيم طالبان باكستان بيعة الله محسود يتخذ مقره في هذه المنطقة التي تحاول حركة طالبان- باكستان توسيع نفوذها فيها.

وأغلق عناصر طالبان على الفور الموقع ومنعوا الاقتراب منه، بحسب شاهد.

إستراتيجية جديدة

وكان الرئيس أوباما قد صرح لدى عرض إستراتيجيته الجديدة للتصدي للمقاتلين الإسلاميين المتطرفين في أفغانستان في 27 مارس/ آذار، بأن القاعدة تحضر بنشاط لاعتداءات ضد الولايات المتحدة انطلاقا من معاقلها في باكستان.

ومنذ صيف 2008 تم تنفيذ ما لا يقل عن 37 ضربة صاروخية أدت إلى مقتل نحو 350 شخصا في هذه المناطق القبلية التي تتمركز فيها مجموعات لطالبان الأفغان والباكستانيين إضافة إلى مقاتلين على علاقة بالقاعدة.

كما استهدفت الضربات أيضا مواقع لطالبان- باكستان حلفاء القاعدة المشتبه في تنفيذهم سلسلة اعتداءات أوقعت أكثر من 1700 قتيل منذ يوليو/ تموز 2007 في باكستان.

وتؤكد الولايات المتحدة أن هذه المناطق تستخدم قاعدة خلفية للإسلاميين لإعداد هجمات على القوات الدولية في أفغانستان وداخل الأراضي الأميركية.
XS
SM
MD
LG