Accessibility links

مصدر عراقي يؤكد فرار 30 بالمئة من عناصر صحوة حي الفضل بأسلحتهم


قال مصدر أمني عراقي اليوم الأربعاء إن نحو 30 بالمئة من عناصر قوات الصحوة السنية في حي الفضل في بغداد، فروا منه حاملين معهم أسلحتهم خلال المواجهات الأخيرة التي أعقبت اعتقال أحد قياديي الصحوة.

وأوضح ضابط شرطة عراقي رفض الكشف عن اسمه، وفقا لوكالة أسوشييتد برس، أن نحو 250 عنصرا من قوات الصحوة استجابوا لنداء القوات العراقية والأميركية المتعلق بتسليمهم لأسلحتهم إلى الحكومة العراقية.

وكانت قوات عراقية خاصة قد اعتقلت السبت الماضي قائد قوات الصحوة في حي الفضل عادل المشهداني بتهمة قيادة الجناح العسكري لحزب البعث المنحل والخروج عن القانون وارتكابه لجرائم قتل.

وأدت عملية الاعتقال إلى اندلاع مواجهات بين عناصر الصحوة والقوات العراقية قتل فيها شخصان وأصيب ستة آخرون بجروح، أعقبتها إجراءات أمنية مشددة تم فيها تطويق الحي لعدة أيام.

حصيلة ضحايا أعمال العنف

وعلى صعيد منفصل، أظهرت تقارير لوزارات الدفاع والداخلية والصحة أن أعمال العنف فيالعراق خلال شهر مارس/آذار الماضي أسفرت عن مقتل 252 شخصا بينهم 185 مدنيا 67 عنصرا امنيا.

وأشارت التقارير إلى أن 445 مدنيا و 202 عنصرا أمنيا أصيبوا بجروح خلال الفترة ذاتها.
XS
SM
MD
LG