Accessibility links

logo-print

بان كي مون يشيد بقرار الولايات المتحدة وروسيا بدء محادثات تقليص ترسانتهما النووية


أشاد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الجمعة بقرار الولايات المتحدة وروسيا فتح محادثات حول تقليص جديد في ترسانتهما النووية والتوصل إلى اتفاق جديد يحل محل الاتفاق الحالي الذي ينتهي مفعوله نهاية العام.

وجاء في بيان أن الأمين العام يشيد بالإعلان المشترك للرئيسين ديمتري مدفيديف وباراك اوباما. وأضاف أن بان يعتبر أن دورهما أساسي في العملية التي ستؤدي إلى عالم خال من الأسلحة النووية، حسب تعبيره.

كما الأمين العام أيضا بالجهود التي يبذلها الزعيمان الأميركي والروسي لتخطي خلافاتهما المتعلقة بنشر أنظمة الدفاع المضادة للصواريخ والتزامهما في تعزيز معاهدة الحد من انتشار الأسلحة النووية والنظام العالمي لمراقبة أسلحة الدمار الشامل وإطلاقها.

وكان الرئيسان الأميركي والروسي قد أعلنا الأربعاء من لندن أنهما يرغبان في فتح مباحثات حول خفض كبير في ترسانتهما النووية في حين توشك معاهدة ستارت-1 التي تحدد الرؤوس النووية لكل بلد والمبرمة سنة 1991، على الانتهاء مع نهاية السنة.
XS
SM
MD
LG