Accessibility links

الرئيس أوباما: التحديات المعاصرة تهدد السلام العالمي ولا تستطيع دولة بمفردها مواجهة تلك الاخطار


تناول الرئيس اوباما في رسالته الإذاعية الأسبوعية التي سجلها على متن طائرة الرئاسة، رحلته إلى أوروبا واجتماعات قمة الدول الـ 20 ودول حلف الأطلسي علاوة على لقاءاته الثنائية مع عدد من زعماء العالم. وقال في رسالته:

" تحديات عصرنا الحالي تهددُ السلام والازدهار في كل دولة، ولا تستطيع دولة ٌبمفردها مواجهة َتلك الأخطار. "

وأكد الرئيس اوباما أن تنظيم القاعدة لا يزال ينشط في المنطقة الحدودية بين أفغانستان وباكستان وهو لا يزال يشكل خطراً على الولايات المتحدة وأوروبا بعدما طالت اعتداءاته القارتين معاً، وهو ما دفع حكومتـَه على إجراء مراجعة شاملة لإستراتيجية بلاده في أفغانستان، وأضاف:

"هدفنا الحاق الهزيمة بتنظيم القاعدة في أفغانستان وباكستان ومنع عودة أفراده إلى أي من هاتين الدولتين في المستقبل."

وفي إشارته إلى الأزمة المالية العالمية التي كانت مدارَ بحث في قمة الدول العشرين قال أوباما :

" نعمل جميعـُنا الآن وبقوة من اجل حمل مصارفِنا على الإقراض من جديد، وكلنا يعمل من اجل حفز النمو الاقتصادي وخلق وظائف، وكلنا متفقون على إجراء أكثر الإصلاحات شمولا لمؤسساتنا المالية ".

وفي ما يتعلق بقمة دول حلف الأطلسي قال أوباما:

" في الوقت الذي عملنا فيه هذا الأسبوع من اجل إيجاد أرضية مشتركة وتعزيز تحالفاتنا، فإننا لم نـَحُّـُل جميعَ مشاكلنا ولم نتفق على كل نقطة وكل قضية في كل اجتماع. ولكننا حققنا تقدما حقيقيا وغير مسبوق وسنواصل العمل في هذا الاتجاه خلال الأسابيع والأشهر المقبلة ".
XS
SM
MD
LG