Accessibility links

logo-print

وزير المالية البريطانية يعلن أن الركود في بريطانيا أسوأ مما كان يتخيل وان الاقتصاد سينكمش


قال وزير المالية البريطانية اليستير دارلينغ الاحد ان الركود في بريطانيا اسوأ مما كان متوقعا مستبعدا ان يعود الاقتصاد الى النمو حتى نهاية العام على اقل تقدير.

وذكرت صحيفة "صنداي تايمز" ان دارلينغ سيخفض توقعاته الاقتصادية وذلك عند تقديمه الميزانية السنوية في 22 ابريل/نيسان.

ومن المتوقع ان يعلن ان الاقتصاد سينكمش بنسبة 3 بالمئة هذا العام في اسوأ أداء له في عام واحد منذ الحرب العالمية الثانية مسجلا ثلاثة اضعاف معدل التدهور المتوقع في تقرير الحكومة الذي يسبق الميزانية في نوفمبر/تشرين الثاني.

وقال دارلينغ في مقابلة مع "صنداي تايمز" ان الوضع "اسوأ مما كنت اتخيل .. اعتقدت اننا سنرى نموا في النصف الثاني من العام .. اعتقد اننا لن نبدأ برؤية حدوث نمو قبل نهاية العام".

وردا على سؤال حول ما اذا كان الاقتصاد البريطاني تجاوز اسوأ مراحله، قال دارلينغ "اعتقد انه لا يزال يوجد جزء من تلك المرحلة لم نمر به بعد. ويعتمد هذا على مدى ما تقوم به دول الاخرى".

ويعاني الاقتصاد البريطاني من الازمة المالية العالمية وما نتج عنها من تباطؤ دولي حيث ارتفع معدل البطالة الى اعلى نسبة له منذ 12 عاما بحيث تعاني البلاد من اول ركود لها منذ 18 عاما.
XS
SM
MD
LG