Accessibility links

logo-print

محكمة أمن الدولة العليا في دمشق تصدر أحكاما بسجن 12 شخصا بالسجن فترات متفاوتة


قضت محكمة أمن الدولة العليا في دمشق الأحد بسجن 12 شخصا بينهم امرأة وخمسة أكراد، وراوحت الأحكام بين السجن 15 عاما والسجن خمسة أعوام، كما أعلنت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.

وأصدرت المحكمة حكما على جمال عبد الوهاب حافظ بالسجن 15 عاما "بتهمة القيام بأعمال لم تجزها الدولة وجناية الاتصال بالعدو"، بحسب بيان أصدرته المنظمة.

وأصدرت حكما بالسجن ثمانية أعوام بحق أربعة بتهمة "ارتكاب إعمال عنف ضد امن الدولة أو السلامة العامة أو تقديم طعام أو مأوى أو مخبأ لمرتكبيها".وحكم على اثنين آخرين بالسجن خمسة أعوام بالتهمة ذاتها.

كذلك، قضت المحكمة بسجن خمسة أكراد ينتسبون إلى حزب العمال الكردستاني المحظور بتهمة "محاولة اقتطاع جزء من الأراضي السورية لضمه إلى دولة أجنبية بأعمال أو خطب أو كتابات."

كما استجوبت المحكمة عددا آخر من المعتقلين بينهم أعضاء في حزب العمال الكردستاني وأرجأت جلساتهم لاستكمال الدفاع والتدقيق.

وفي تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية، أعرب عمار قربي رئيس المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا عن "قلقه البالغ لسلسلة الأحكام الجائرة التي تصدرها المحكمة الاستثنائية."

وجدد مطالبة السلطات السورية "بإلغاء محكمة امن الدولة العليا والعودة إلى القضاء الدستوري المختص والإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين الذين صدرت بحقهم أحكام عن هذه المحكمة."
XS
SM
MD
LG