Accessibility links

الرئيس الفرنسي يحث الولايات المتحدة على بذل المزيد من الجهود في مجال المناخ


قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي لوكالة الصحافة الفرنسية الأحد انه يتوجب على الولايات المتحدة أن تعمل أكثر في مجال التصدي لارتفاع حرارة الأرض من اجل "حمل العالم وخصوصا الصين والهند" على القيام بالشيء نفسه.

وكان ساركوزي يتحدث على متن الطائرة التي أقلته من براغ إلى باريس بعد مشاركته في قمة الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة بحضور الرئيس الأميركي باراك اوباما.

وتتولى الجمهورية التشيكية حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي. وأضاف ساكوزي "نحن سعداء لكون الأميركيين يريدون قيادة الجهود للتصدي لارتفاع حرارة الأرض ولكن يجب إقناعهم بضرورة أن يعملوا بقدر ما يعمل الأوروبيون".

وأوضح "قلت للرئيس اوباما انه من المهم جدا أن يعمل الأميركيون أكثر لحمل العالم وخصوصا الصين والهند على اللحاق بهم". وذكر بان الأميركيين تعهدوا بان يعيدوا في العام 2020 مستواهم من انبعاثات ثاني اوكسيد الكربون إلى ما كان عليه عام 1990.

وقال أيضا "لكن الاتحاد الأوروبي هو الذي تعهد بتقليص هذه الانبعاثات بمعدل 20بالمئة. وبالإضافة إلى ذلك، لم تلحظ الولايات المتحدة عقوبات ولكن الأوروبيين لحظوا هذا الأمر".

وأضاف "قلت أيضا لباراك اوباما إن ليس له الخيار بين النووي والطاقة البديلة". وفي حدود العام 2020، حدد الاتحاد الأوروبي لنفسه هدفا لتخفيض بمعدل 20 بالمائة انبعاثاته من ثاني اوكسيد الكربون و20بالمائة من الطاقة البديلة و20بالمائة من فعالية الطاقة أكثر مما كانت عليه عام 1990.

XS
SM
MD
LG