Accessibility links

logo-print

المبعوث الأميركي للسودان يؤكد أن الأوضاع الإنسانية في دارفور تبعث على القلق


قال سكوت غرايشن المبعوث الأميركي للسودان إن الأوضاع الإنسانية في إقليم دارفور تبعث على القلق وعلى وشك التدهور.

وأضاف غرايشن في تصريحات عقب زيارة معسكر زمزم للنازحين بشمال دارفور" لقد عدت للتو من دارفور وأشعر ببالغ القلق مما شاهدت واعتقد أن الأوضاع على وشك التأزم." وأضاف المبعوث الأميركي" أن من الضروري إدخال مساعدات إنسانية إلى السودان لتفادي مزيد من النازحين وتفاقم معاناتهم."

وأكد غرايشن انه يدعم المفاوضات التي ترعاها قطر بين الحكومة ومتمردي دارفور.وقال "قد أتيحت لي الفرصة لمقابلة مسؤولي الاتحاد الأفريقي ووافقت على دعم جهود هذه المنظمة الإقليمية في الدوحة". واضاف غرايشن "سأجري مشاورات مع قادة المنطقة وخصوصا في جوار السودان قبل أن اذهب إلى قطر".

وتابع "سأبذل قصارى جهدي لتأمين انضمام كل الأطراف التي ينبغي أن تمثل في مفاوضات قطر وسوف نعمل على حلول وسط للازمة للوصول إلى تسوية سياسية دائمة وقابلة للتحقق فعليا".

وأوضح جون والتر المتحدث الرسمي باسم السفارة الأميركية في الخرطوم في تصريح صحفي الأحد أن غرايشن التقى جبريل باسولي الوسيط المشترك للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي فى الفاشر، فيما أجرى عدة لقاءات مع ممثلين للمنظمات غير الحكومية العاملة بدارفور.

وكشف المبعوث غرايشن في تصريحات صحفية في الفاشر انه سيعمل مع وسيط سلام دارفور باسولي من أجل دفع جهود السلام عبر المفاوضات إلى الأمام، وكرر أن زيارته للسودان تهدف للتعرف على التحديات التي تواجه عملية السلام وكيفية دعم العمل الإنساني.

XS
SM
MD
LG