Accessibility links

logo-print

الفلسطينيون يرحبون بدعوة اوباما في انقره للتمسك بحل الدولتين


رحب الفلسطينيون والإسرائيليون بما جاء في الخطاب الذي ألقاه الرئيس باراك أوباما الاثنين أمام المجلس الوطني التركي في أنقرة. وأشاد صائب عريقات رئيس دائرة المفاوضات في السلطة الفلسطينية بدعوة أوباما إلى التمسك بحل الدولتين.

وقال إنه ينبغي على إسرائيل أن تدرك أن السبيل الوحيد لتحقيق السلام في الشرق الأوسط يتمثل في إنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية والعربية التي احتلتها إسرائيل عام 1967 وإقامة الدولة الفلسطينية.

من ناحية أخرى قال مارك ريغيف المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية إن بلاده تقدر التزام أوباما بأمن إسرائيل وسعيه لتحقيق السلام، مؤكدا أن الحكومة الإسرائيلية ملتزمة بهذين الهدفين وأنها ستعلن مواقفها في هذا الشأن في المستقبل القريب.
XS
SM
MD
LG