Accessibility links

عميدة البشرية تحتفل بعيد ميلادها الـ115 برسالة من أوباما


ذكرت وسائل الإعلام الأميركية أن عميدة البشرية، وهي أميركية سوداء، احتفلت الاثنين بعيد ميلادها الـ 115 مع قالب حلوى وموسيقى ورسالة من الرئيس الأميركي باراك أوباما الذي صوتت له في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وتسكن جرترود باينز التي ولدت في السادس من إبريل/ نيسان 1894 في شالمن بجورجيا في دار للمسنيين في جنوب لوس انجلوس.
وكان أجدادها عبيدا وهي الوحيدة الباقية على قيد الحياة من عائلتها، إذ توفي ابنها الوحيد في صغره.
وذكرت مجموعة علم الشيخوخة للبحوث التي تجدد لائحة الأشخاص المعمرين الذين تجاوزت أعمارهم الـ110 سنوات وما فوق وتأكدت من تواريخ ولادتهم أن باينز أصبحت في مطلع يناير/ كانون الثاني عميدة البشرية بعد وفاة البرتغالية ماريا دو يسوس عن 115عاما.
ويقول طبيبها أن باينز تعزو عمرها الطويل إلى الرب وامتناعها عن المشروبات الروحية والتدخين والحماقات.
وقال الدكتور تشارلز ويت جونيور إن عميدة البشرية، التي بدت الاثنين بلا حراك ومغمضة العينين، تشكو من نوعية الطعام، فهي لا تحب لحم الخنزير المقدد الذي يقدم لها، لأنه لا يقرقش كما يجب.
وتصدرت باينز وسائل الإعلام المحلية في نوفمبر /تشرين الثاني بتصويتها لباراك أوباما.
وعلى ما جرت العادة، بعث إليها اوباما برسالة تمنى لها فيها عيدا سعيدا.
وقال المقربون من باينز إنها تريد أن تصوت له من جديد في 2012.
XS
SM
MD
LG