Accessibility links

دائرة صحة واسط تتهم شركات تعاقدت على تنفيذ مشاريع بكلفة 13 مليون دولار بالتحايل


اتهمت مديرية دائرة صحة واسط الشركات التي تعاقدت معها وزارة الصحة بالتحايل في ما يتعلق بتنفيذ عقودها المتعلقة باستيراد التقنيات الحديثة للمستشفيات والمراكز الصحية الأولية التابعة لدائرة الصحة.

وأشار مدير الدائرة ماهر غانم إلى وجود خلافات وصفها بالشديدة بين دائرته وبعض الشركات التي تعاقدت معها وزارة الصحة، مضيفا في حديث مع مراسل "راديو سوا" قوله:

"مشاريع الأجهزة التي أحيلت عام 2007 و2008 بمبالغ تصل إلى 13 مليون دولار، نحن لحد الآن كدائرة صحة نحارب الشركات التي تمت إحالة المشاريع إليها باعتبار أن أغلبها هي شركات غير متخصصة وليست ذات خبرة وليس لها أعمال مماثلة بتجهيز هذه الأجهزة التخصصية".

وأضاف غانم: "لدينا شركات نكلت ولم تجهز لحد الآن وسحبنا العمل من بعضها، والبعض الآخر في طور سحب العمل من شركات قدمت أجهزة مخالفة للاتفاق الذي عملت بموجبه، نحن اتفقنا معهم على نوع معين من الأجهزة وهم يجلبون لنا نوعا آخر".

وتضم محافظة واسط، بحسب غانم الذي لم يشر إلى أسماء هذه الشركات، عددا كبيرا من المستشفيات والمراكز الصحية الأولية التي ما زالت بحاجة إلى المزيد العمل لتطويرها وتحسين نوعية الخدمات المقدمة فيها للمواطنين.

على صعيد آخر، أكد مدير دائرة صحة واسط ماهر غانم تشكيل عدة لجان لمحاربة الفساد الإداري والمالي في دائرته.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في واسط حسين الشمري:
XS
SM
MD
LG