Accessibility links

إسرائيل تجري تجربة صاروخية ناجحة لاعتراض صواريخ "شهاب" الإيرانية


أعلنت وزارة الدفاع الإسرائيلية اليوم الثلاثاء أنها أجرت تجربة ناجحة على صاروخ "حيتس" المضاد للصواريخ البالستية.

وقال مسؤول في وزارة الدفاع إن صاروخ حيتس، أي سهم باللغة العربية، نجح في اعتراض صاروخ بالستي مماثل لصاروخ "شهاب" الإيراني، بعدما أطلقته مقاتلة إسرائيلية فوق البحر المتوسط، ودمر في الجو هذا الصاروخ على بعد حوالي 100 كيلومترا من السواحل الإسرائيلية.

وأضاف المسؤول أن الهدف من التجربة هو الاستعداد لمواجهة التحسن في القدرات الصاروخية للدول المعادية، حسب تعبيره.

من جهته، قال وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك للصحافيين بعد مشاهدة عملية الإطلاق من طائرة هليكوبتر إن التجربة كانت ناجحة حيث تمكن الصاروخ من إصابة واعتراض هدف أكثر تطورا.

وذكرت إذاعة إسرائيل أن التجربة هي الـ16 لإطلاق الصاروخ، وقال مصدر دفاعي لوكالة رويترز للأنباء إن 90 بالمئة من تلك التجارب كانت ناجحة.

وأوضح المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه، إنه تم تعزيز الارتفاع الاعتراضي للصاروخ حيتس، لزيادة قدرته على الوصول للأهداف، تحقيقا لمبدأ اعتراض صواريخ العدو في أبعد مكان عن الأجواء الإسرائيلية.

يشار إلى أن تمويل المشروع مشترك بين إسرائيل والولايات المتحدة للعمل كدرع استراتيجي ضد الصواريخ ذاتية الإندفاع الموجودة في الترسانتين الإيرانية والسورية.

وتخشى إسرائيل من أن يكون برنامج تخصيب اليورانيوم الإيراني يهدف إلى إنتاج أسلحة نووية، وهو اتهام تنفيه طهران.

XS
SM
MD
LG