Accessibility links

logo-print

قبطان السفينة الدنماركية يقع في قبضة القراصنة وسفينة حربية تتوجه لنجدة طاقمها


أعلن أحد البحارة الأميركيين الذين استعادوا السيطرة على السفينة الدنماركية المختطفة قبالة سواحل الصومال الأربعاء، أن سفينة حربية تابعة لقوات التحالف في طريقها الآن لنجدة السفينة المختطفة وباتت على بعد ثلاث ساعات منها.

وقال البحار في اتصال هاتفي من على متن السفينة مع شبكة تلفزيون CNN إن القراصنة الصوماليين يحتجزون قبطان السفينة ووضعوه في قارب نجاة خارجها في محاولة للحصول على فدية، مشيرا إلى وجود مفاوضات مع الخاطفين لإطلاق سراحه.

وكانت وكالة أسوشيتد برس قد ذكرت أن طاقم السفينة المكون من 20 بحارا تمكن من أسر أحد القراصنة فيما يحاول ثلاثة آخرون الفرار.

غير أن البحار أوضح أنهم تمكنوا من أسر القرصان لمدة 12 ساعة فقط واضطروا لإخلاء سبيله على أمل تحرير كابتن السفينة المختطفة، غير أنهم لم يفلحوا في ذلك.

وكان مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية قد ذكر في وقت سابق أن أفراد طاقم السفينة الدنماركية التي ترفع علم الولايات المتحدة تمكنوا من استعادة السيطرة على السفينة.

غير أن وكالة الصحافة الفرنسية نقلت عن مسؤول آخر في الوزارة رفض الكشف عن هويته أن الحادث لم يعالج في شكل كامل رغم أن أفراد الطاقم استعادوا السيطرة على السفينة.

وكان البيت الأبيض قد قال في بيان صدر عنه إنه يتابع عن كثب مصير سفينة الشحن، مبديا قلقه على سلامة أفراد طاقمها.

وأضاف المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس في البيان أن الإدارة الأميركية بصدد إجراء تقويم للوضع وبحث ما يمكن القيام به لمعالجته، موضحا أن أولوية البيت الأبيض تتركز على ضمان سلامة أفراد طاقم السفينة المحتجزة.
XS
SM
MD
LG