Accessibility links

logo-print

عباس يؤكد أن الحوار الوطني الفلسطيني سيستأنف في الـ26 من الشهر الجاري


أجرى الرئيس المصري حسني مبارك ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في القاهرة اليوم الخميس محادثات تطرقت إلى النتائج التي تم التوصل إليها خلال جولتي الحوار بين الفصائل الفلسطينية الذي ترعاه القاهرة.

وأكد الرئيس الفلسطيني في تصريحات للصحافيين أن الحوار سيستأنف في القاهرة في الـ 26 من الشهر الجاري، موضحا أن القضايا الأساسية، وهي الحكومة والانتخابات ومنظمة التحرير والامن، سيتم طرحها مرة أخرى حيث أن الأطراف المشاركة ستأتي بأجوبة حول المواضيع العالقة في محاولة لرأب الصدع وتقريب وجهات النظر.

حكومة فياض

وسئل الرئيس الفلسطيني عن تشكيل حكومة فلسطينية جديدة، فقال إن الحكومة الحالية برئاسة سلام فياض قدمت استقالتها وتم رفضها ولا تزال مستمرة في عملها.

وكان مسؤول فلسطيني رفيع قال لوكالة الصحافة الفرنسية الثلاثاء أن مصر اقترحت خلال الجولة الثانية للحوار الوطني الفلسطيني التي عقدت في الأول والثاني من الشهر الجاري تأجيل تشكيل حكومة التوافق الوطني والتنسيق بين حكومتي غزة ورام الله مع مواصلة العمل على توحيد المؤسسات الفلسطينية.

وأكد المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه، انه خلال المناقشات الأخيرة التي جرت بين حركتي فتح وحماس في القاهرة اقترح رئيس المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان "مقاربة جديدة تقضي بان يتم تأجيل موضوع تشكيل حكومة توافق وطني طالما أن الخلاف حول برنامجها يستعصي على الحل والتنسيق بين حكومة رام الله وحكومة غزة من خلال لجنة تضم ممثلين للفصائل".

رد على ليبرمان

وردا على سؤال حول تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلية الجديد افيغدور ليبرمان التي قال فيها إن إسرائيل غير ملتزمة بعملية أنابوليس، تساءل عباس "إذا لم يرد الالتزام بأنابوليس بماذا يلتزم؟"

واعتبر أن موقف ليبرمان "خروج على الشرعية الدولية لأن 50 دولة من بينها إسرائيل اجتمعت في أنابوليس من اجل أن تتحدث عن خارطة الطريق ورؤية الدولتين".

من جهته، قال مفوض التعبئة والتنظيم في حركة فتح أحمد قريع إن السياسة الإسرائيلية المتعنتة أوصلت مفاوضات السلام إلى طريق مسدود.

نبهان خريشة مراسل "راديو سوا" في رام الله والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG