Accessibility links

logo-print

أحمدي نجاد يقول إن بلاده مستعدة للمشاركة في محادثات مع الغرب على أساس الاحترام والعدل


قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الخميس إن بلاده ستكون مستعدة للدخول في محادثات مع الغرب إذا كانت مثل هذه المحادثات ستجرى على أساس الاحترام والعدل.

وقال أحمدي نجاد في كلمة نقلها التلفزيون الإيراني بعد يوم من إعلان القوى الغربية أنها ستدعو طهران لمحادثات نووية إن الأمة الإيرانية تسعى منذ البداية لتبني المنطق والمفاوضات، لكن على أساس أن تعتمد مثل هذه المفاوضات على العدل والاحترام الكامل للحقوق والقوانين.

وأضاف أن المفاوضات المنحازة والمفاوضات المشروطة والمفاوضات في مناخ يسوده التهديد ليست شيئا يمكن لأي شخص حر أن يقبله. وتابع أن الأمة الإيرانية كانت دائما مستعدة للمفاوضات.

نجاد يفتتح أول مجمع لإنتاج الوقود النووي

وفي نفس السياق، صرح مسؤول إيراني لوكالة أنباء رويترز بأن الرئيس محمود أحمدي نجاد افتتح الخميس أول مجمع لإنتاج الوقود النووي في البلاد.

وقال وجيه الله أسدي وهو مسؤول في المجمع القريب من مدينة أصفهان بوسط إيران إن هذا سيكون أول مجمع للوقود النووي، مئة بالمئة إيراني افتتحه الرئيس.

وذكر أن المصنع سينتج وقودا لمفاعل اراك الإيراني الذي يعمل بالماء الثقيل.

وقالت وسائل إعلام ومحللون إيرانيون في وقت سابق إن من المتوقع أن يعلن أحمدي نجاد أن إيران أتقنت المرحلة النهائية من إنتاج الوقود النووي بتصنيع كريات وقضبان اليورانيوم لاستخدامها في المفاعلات.

وصرح علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي للصحفيين في أصفهان بأن إيران أثبتت اليوم بشكل عملي أن دورتها للوقود النووي اكتملت ومن الطبيعي أنه لا يمكن مناقشة تعليق تخصيب اليورانيوم مع إيران.

وتشتبه قوى غربية في أن برنامج إيران النووي غطاء لتطوير سلاح نووي وهو اتهام تنفيه طهران.
XS
SM
MD
LG