Accessibility links

logo-print

أوباما يطلب من الكونغرس رصد مليارات الدولارات لتمويل الحربين في العراق وأفغانستان


أعلن مسؤولون في البيت الأبيض الخميس أن الرئيس الأميركي باراك أوباما طلب من الكونغرس رصد مبلغ 83.4 مليار دولار إضافي لتمويل الحربين في العراق وأفغانستان في عام 2009.

وقال روبرت غيبس المتحدث باسم البيت الأبيض إن طلب الأموال الإضافية سينقل بالتأكيد إلى الكونغرس الخميس مشيرا إلى أن هذا الطلب لا يدخل في إطار الموازنة.

وأوضح مسؤول آخر في البيت الأبيض أن هذا الطلب يشمل مبلغ 83.4 مليار دولار.

وأضاف غيبس إننا نطلب مبلغا إضافيا من أجل تمويل الإستراتيجية الجديدة في أفغانستان والعملية التي ستؤدي إلى سحب كامل قواتنا المقاتلة من العراق.

وأشار مسؤول أميركي آخر إلى أن الطلب سيتضمن تقديم مساعدة مالية لباكستان في إطار الإستراتيجية الجديدة لأفغانستان، ويمكن أن يشمل أيضا مساعدة للفلسطينيين.

وكان أوباما قد أبدى معارضة شديدة لاستخدام أموال إضافية لتمويل الحربين وادرجها في موازنة السنة المالية 2010 التي تبدأ في الأول من أكتوبر/تشرين الأول، لكن الجيش الأميركي يحتاج إلى الأموال الآن.

وكشف المتحدث باسم البيت الأبيض النقاب عن أن الإدارة لا تستطيع الانتظار حتى انجاز عملية تخصيص الأموال في سبتمبر/أيلول أو أغسطس/آب لتمويل العمليات في العراق وأفغانستان في يونيو/حزيران.

وقال غيبس إن وضع الموازنة والعملية النزيهة لتخصيص الأموال اللتين طرحهما الرئيس تواجهان تأخرا ناجما عن طريقة تمويل الحروب في السابق.

ووعد بأن هذه المبالغ ستكون آخر أموال إضافية للعراق وأفغانستان من خارج الموازنة.
XS
SM
MD
LG