Accessibility links

الآلاف من جماعة "القمصان الحمراء" في تايلاند يتسببون في إلغاء القمة الآسيوية في باتايا


أصيب 13 شخصا بجروح في مواجهات السبت بين أنصار الحكومة التايلاندية وخصومها قبل إرجاء القمة الأسيوية في باتايا إلى اجل غير مسمى، بحسب ما أعلن مسؤول طبي.

وكانت هذه المواجهات اندلعت قبل الهجوم على المجمع الذي يستضيف قمة كبار القادة في آسيا والمحيط الهادئ والتي تنظمها تايلاند.

وأشار جاكرابوب بنكاير احد قادة "القمصان الحمراء" الموالين لرئيس الوزراء السابق المنفي تاكسين شيناواترا، إلى "حادثي إطلاق نار على الأقل" بالرصاص الحي بيد ناشطين موالين للحكومة.

وبعد عدة ساعات، اجتاح الآلاف من "القمصان الحمراء" المجمع حيث تعقد القمة ما تسبب بإلغائها ومغادرة القادة بواسطة مروحية على وجه السرعة.

بان كي مون يأسف لتأجيل القمة

هذا وقد عبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون السبت عن "أسفه العميق" لـ"تأجيل" القمة الأسيوية في باتايا التي كان من المقرر أن يشارك فيها معلنا في الوقت نفسه "تفهمه" للأسباب التي دفعت بانكوك إلى اتخاذ هذا "القرار الصعب".

وأدلى بان كي مون بهذا التصريح الذي نقله مكتب الأمم المتحدة في بانكوك بعد بضع ساعات من اقتحام مكان انعقاد القمة من قبل متظاهرين مناهضين للحكومة التايلاندية.

وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة عن الأمل في عودة سريعة إلى الوضع الطبيعي في تايلاند وكذلك تسوية الخلافات عبر الحوار والسبل السلمية.
XS
SM
MD
LG